مراجعة لكتاب روح الحضارة الإسلامية – محمد الفاضل بن عاشور

كتب في : مراجعات | عدد القراءات : 94

مراجعة لكتاب: (روح الحضارة الإسلامية) للشيخ محمد الفاضل بن عاشور، نشرت مسبقا على شبكة جوود ريدز.

يصف الكاتب رحمه الله مكانة الحضارة الإسلامية بين كل الحضارات منذ القدم، فهو لا يتحدث عن مفهوم الحضارة المادي فقط؛ بل عن المفهوم الروحي والإيماني وما حققته الحضارة الإسلامية من رفعة للإنسان وضبطت علاقته الحسية والعقلية بجوهره وذاته وذويه ومن حوله، وكيف جاءت بالحق وما من شأنه ضبط الشرائع والقوانين لخلق سلوك اجتماعي وتربوي وثقافي ينسجم مع طبيعة النفس البشرية ويحافظ على توازنها ويبعد عنها العوارض من أجل تكوين شخصية ونفسية الفرد المسلم على الشكل الذي نزلت به رسالة الإسلام السماوية.

يسرد في اختصار الأسباب الرئيسية وراء نشأة الحضارة في عواصم الإسلام في دمشق وبغداد والقيروان وقرطبة وسمرقند وينسبها إلى التميز في تكوين الفرد عقلا ونفسا وخلقا وسلوكا في مكة والمجتمع في المدينة، الشيء الذي انعكس ايجابا طيلة قرون على بلاد الإسلام والحضارة الإسلامية بشكل عام. وتطرق أيضا إلى ما حل بهذه الحضارة من تراجع عما كانت عليه من تقدم ورقي وذلك بسبب الضعف الذي حل بالتنشئة الاجتماعية والثقافية اللتان كانتا تستمدان روحهما من عبق الإسلام كرسالة سماوية، فكلما كان البعد عنها كان ذلك سببا فيما نشهده اليوم، وهذا بطبيعة الحال لا يعني أن أسباب التأخر راجعة إلى خلل في الرسالة السماوية ذاتها، كلا؛ بل كل أسباب ذلك في اختلاط خارجي وخلل في فهم وتطبيق الإنسان لمفاهيم وأسس وقواعد هذه الرسالة الخالدة. أما السبيل لإيقاظ المسلم من هذا التخلف هو بعودة الناس إلى دينهم وإدراك أسراره ومعانيه، ورفع ما بينهم وبينه من غشاوات البدع، وحُجُب العوائد الفاسدة، والخرافات الباطلة.

الكتاب بشكل عام مختصر لعدد من المواضيع الأساسية التي يدور حولها الإنسان، وكتب بشكل خفيف ظريف كما يقولون، وبالإمكان قراءته في بضع ساعات.

شارك بتعليق